حب عمان
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتديات حب عمان
سنتشرف بتسجيلك
وشكرا

إلى اهل النخوة والشرف ( أناديييييييييييييكم )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

جديد إلى اهل النخوة والشرف ( أناديييييييييييييكم )

مُساهمة من طرف يكفي هموم في الإثنين فبراير 13, 2012 9:07 am

[center]
بسم الله الرحمن الرحيم نداء استغاثة لكل اصحاب القلوب الرحيمة.. فقد ضاقت بي الدنيا بما رحبت.. قصتي في احضان المرض: في اول يوم مرضت فيه (من 17 سنة) لم استطع ان أخمن في تلك اللحظة بان حياتي قد انتهت فعلا.. واني لن أتذوق طعم السعادة إلى الابد...غاب عني الامل وأشرقت شمس معاناتي بين ظلوع جسمي وأنسجته.. صرخة بين حنايا روحي المهشمة بكى منها أصلب الصخر...فلم يبقى إلا أنين الألم والعذاب القاتل...!!!قصة كفاحي: أنا أعاني من مرض الروماتويد" إلتهاب مفاصل حاد ومزمن" منذ 17 سنة " أي منذ أن كنت في الاعدادية ومن أعراضه تصلب كل مفاصل الجسم يوميا في الصباح عندما أصحى من النوم.. يكون جسمي مثل الخشب وإذا حاولت أن أتحرك أحس بأوجاع فضيعة جدا واضطر أن انقع جسمي بالكامل في حوض ماء ساخن حتى استطيع الحركة..وطبعا بطول الوقت لدي التهابات لعينة في أجزاء من مفاصل الجسم.. إذا استخدمت يدي فالكتابة او في أي شيء تتورم وتتخشب فلا اعود استطيع تحريكها.. وإذا وقفت على قدماي ولو لوقت قصير تتورم مفاصل ارجلي وأعاني من آلام شديدة جدا ولا استطيع الحركة إلا بصراخ وبكاء يمزق القلب.. وكل من يسمعني وأنا في تلك الحالة يبكي ويتألم لألمي.. كما انني مصابة أيضا بمرض السكري( النوع الأول وأخذ ثلاث حقن انسولين في اليوم الواحد) ومرض الانيميا المنجلية واختلال في الهرمونات وقرحة المعدة وثلاث تقرحات صديدية فظيعة في قدمي اليسرى بسبب مرض السكري... ولم يفلح أي دواء في معالجتي أو الحد من معاناتي.. الذي ظلت طويلا حتى يومنا هذا!!!! مع العلم بأن عمري الآن 29 سنة ،،،، المرض حرمني من أبسط الأشياء..(رزقني الله بطفل واحد فقط بعد صراع مرير دام 7 سنوات حتى انجبت هذا الطفل " بسبب الامراض والأدوية الخطيرة التي استخدمها لعلاج أمراضي " وقبعت فالمستشفى ولم أخرج منه منذ بداية الحمل حتى العملية القيصرية وانا فالشهر الثامن لانني وقتها انتكست حالتي الصحية وصرنا أنا والجنين في وضع خطر وبعد العملية القيصرية ظللنا فالمستشفى لشهرين .. أنا في غرفة العناية المركزة وطفلي في وحدة العناية المركزة الخاصة بالأطفال الخدج) .... في المنزل أرى طفلي يبكي ولا استطيع حمله ولا أستطيع ضمه إلى حضني ولا استطيع تحضير الحليب له في المرضعة..واحيانا لا استطيع حتى حمل كأس ماء أو تبديل ملابسي...أقضي معظم ايامي في المستشفى وارجع إلى البيت يوم او يومين ثم ارجع إلى المستشفى الذي مل وجودي به...ولقد كنت اعمل معلمه لسنتين فقط ومن شدة المرض لم استطع ان اتحمل ضغط العمل.. وللاسف عندما انقطعت عن الدوام قطعوا لي راتبي... وقد قرعت كل الأبواب لطلب المساعدة من شؤون الديوان مثلا ومن بعض المكاتب الخيرية.. وكتبت رسائلي التي تشرح وضعي مرفقة بتقاريري الصحية.. .. ولكن لا حياة لمن تنادي.. وأقسم بالله العلي القدير أنني لم أتلقى أي مساعدة من أي مكان يذكر ارسلت إليهم رسائلي.. ولم يتصل بي أحد أبدا لتقديم المساعدة ... ولا أحد !!!!! هل من العدل أن تعيش معلمة حياة العذاب والقهر والمرض وتقفل في وجهها كل الأبواب.. وهي التي تربى وتعلم أجيال المستقبل!!!! وأنا التي كافحت بكل ما اوتيت من قوة بالرغم من أمراضي وأسقامي وكثرة تغيبي عن المدرسة.. تخرجت من المدرسة بمعدل ممتاز.. ثم دخلت كلية التربية.. وفي الكلية عانيت الامرين.. الدراسة متعبة جدا على وضعي الصحي.. من تبديل قاعات المحاضرات والمشوار الى السكن والفقر الشديد.. ولكنني بالرغم من هذي الظروف القاسية صبرت على شيء حتى الصبر مل من صبري..ووصلت الى منبر العلم هذا حتى اكون فخورة بنفسي وحتى أعيل أمي وأخوتي وأخواتي.. ولكني لم أجد أحدا يشد بيدي وينتشلني من مستنقع الألم والبؤس... ولكن هذا غيض من فيض لان قصتي لم تنتهي بعد .. وما خفي كان أعظم ...أول ما فتحت عيني على هذه الدنيا، وجدت نفسي أعيش في بيت كل أعمدته مبنية من المشاكل والخلافات..وقد انهار على رؤوسنا أكثر من مرة.. وحتى أتخلص وأهرب من هذه المشاكل والقمع قررت أن أتزوج فقط حتى أخرج من هذا البيت بأي وسيلة... ولكنني لم اوفق في هذا الزواج...واكتشفت انني حللت مشكلة بمشكله اكبر منها.. ،،،، ثم انفصلنا لانه لم يعد يحتمل مرضي ومكوثي الطويل بالمستشفيات!!!! أنا لم استطع الدوام في المدرسة من العام الماضي بسبب كل هذه الأمراض.... وكان هذا الموضوع كارثة بالنسبة لي..لانني مدينة للبنك باكثر من 17 ألف ريال عماني من دون الفوائد، لمساعدة أهلي،( أبي متوفي وأعيش مع امي وجدتي واخواتي الخمسة) .. ولا استطيع تقديم طلب تقاعد طبي لان راتب التقاعد لن يغطي قيمة القسط الشهري..لذلك هرب النوم من عيني من كثرة التفكير والخوف بأن اتورط في مشاكل جديدة بسبب الديون الذي تكدست علي...ليس من البنك فقط بل اقترضت مبالغ كثيرة ايضا من عند اشخاص وهم يطالبوني بسداد هذه الديون بأقصى سرعة ... وأنا ايضا مضطرة لشراء ادوية شهرية قيمتها تتجاوز ال80 ر.ع من تايلند لان هذه الأدوية ليست موجودة في عمان.. ولكن وللاسف بسبب الألم القاتل أدمنت الأبر المخدرة التي تصرف لي من المستشفى عندما اكون منومة معهم.. وزادت فترات وجودي بالمستشفى إلى ان وصلت لمرحلة صرت فيها لا أخرج من المستشفى أبدا بالشهور.... وقد وصلت حالتي مرحلة الخطر، فصرت لا استطيع النوم ابدا وفقدت شهيتي للطعام وتدهورت حالتي الصحية ونزل معدل الهيموجلوبين في دمي للرقم 6...ولكني ارسلت تقاريري الى مستشفى في الهند لمعالجة هذه المشكلة واخبروني انه يتحتم علي دخول المستشفى لمدة ستة شهور..وآخر في تايلند.... ولكنهم طلبوا مبالغ خيالية جدا نضير علاجي لمدة 6 أشهر وذالك لمعالجة مشكلة الادمان فقط واعادة التأهيل... كما انني ارسلت تقارير أخرى لدول مثل ألمانيا لمعالجة مرض الروماتويد والامراض الأخرى.. وكان أيضا المبلغ المطلوب مبلغ خيالي جدا لن استطيع تجميع ربعه ولو عشت لألف سنة... ... يارب عيني وارحمني وساعدني.. اريد ان اتعالج حتى لا يتأتم ولدي من أمه وهو لم يتجاوز السنتين من العمر ولكنني لا اعرف ماذا افعل.. ولمن اشتكي قلة حيلتي... أقسم بالله ان كل ما كتبته في هذه الرسالة صحيح ...ولدي كل الاثباتات القانونية التي تأكد كلامي من تقارير طبية ورسائل مديونية ومستندات وكل شيء يثبت كلامي 100% "ومن فرج عن مأمن كربه.. فرج الله عنه كربه من كرب يوم القيامة" اتمنى ان أرى طفلي يكبر أمام عيني.. وأجلس في المنزل معززة مكرمة دون أن تنهان كرامتي تحت وطأة الحاجة و دون التفكير في كيفية دفع كل التزاماتي المالية... وأقسم بالله العلي العظيم انني فكرت مائة مرة أن أحرق نفسي في ساحة المستشفى مثل ما فعل (محمد البوعزيزي) احتجاجا على الظلم والقهر الذي اراه فالمستشفى كلما ذهبت إليه مجبورة ومنكسرة من الألم.. ولكن في كل مرة اخرج فيها استغفر الله ولا أقول غير "حسبي الله ونعم الوكيل" أما آن لي أن أنفض غبار التعب والظلم والمرض والألم والفقر من على كاهلي بطول هذي السنين... اخبروني انتم؟ أما آن لي أن ارتاح.. وأنسى ما عانيته بطول هذه السنوات.. وأعيش حياة كريمة هانئة؟؟ أخبرووووني؟ فقد بح صوتي ولم يبقى لي اكثر من اللي مضى؟ أناديكم أنتم ..نعم أنتم !! الذين تقرؤو حروفي الضائعة الأن...ماذا أفعل؟ أو بالأحرى.. ما الذي لم أفعله إلى الآن؟!! ولكن أمنيتي الأخيرة أو بالأحرى فرصتي الأخيرة.. هي أنتم؟!! أتمنى أن يصل ندائي هذا إلى كل البيوت العمانية والخليجية.. في كل الشوارع والأزقة..هل تسمعون؟؟؟ هناك تغريد عصفورة صغيرة محجوزة في قفص العذاب .. تنااااديكم؟! تعالوا إلي.. انتشلوني من هذا المستنقع.. أريد أن أحلق بجناحيي فالسماء.. فوق الغيوم.. أناديكم؟! فلا تتأخروا علي.. من دعاء مريض ومظلوم ومسافر ومسلم وعربي... من تبرع أو صدقة... من مال أتعالج به.. او مقتدر يسدد لي ديوني.. مساعدة من كبار الشخصيات ورجال الأعمال حتى لا انهان وتذل كرامتي ... من ابتسامة فقير ومحتاج يدعوا الله لي ولهم...أو ايصال شكواي إلى أصحاب الشأن والمقدرة...ومساعدتي في شراء الادوية.. أناديكم بأعلى صوتي أو ما تبقى منه.. سوف انتظركم بفارغ الصبر.. وأنتم لن تخذلوني أبدا.. أنت وأنتي وكل من يصله ندائي.. أنا واثقة انكم ستساعدوني.. وتقفوا بجانبي .. وستقفون معي حتى الرمق الأخير لحل كل مشاكلي.. حتى أرى النور والدفئ يتسلل في كل زوايا روحي... ارجع إلى الحياة مرة أخرى.. ولكن بحلة جديدة.. وعيون جميلة وقلب صافي وابتسامة لا تفارق محياي.. أنااااااااديكم؟؟؟!!!! ولكنني لا أعلم كيف انشر التقارير حتى تتأكدوا من كلامي بدون معرفة نشر هويتي.. لذلك أتمنى من كل شخص يحب ان يساعدني ويأخذ بيدي التواصل معي على الخاص
avatar
يكفي هموم
مبتدى
مبتدى

انثى
عدد المساهمات : 1
تاريخ التسجيل : 13/02/2012
الدولة : سلطنة عمان

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى